الآن

    • وفاة خمسة أشخاص في حادث سير على خط بانغي دوالا

      آبا ـ بانغي (وسط إفريقيا) — وقع حادث سير يوم الأحد عند مرتفع غاركا القريب من قرية غالو على بعد 70 كم من بوار غرب جمهورية وسط إفريقيا على خط بانغي دوالا ، تسبب في وفاة خمسة أشخاص ، كانوا على متن سيارة قادمة من...

    • وزير خارجية فرنسا يزور ليبيا لدعم اتفاق السلام وإجراء الانتخابات

      آبا - طرابلس(ليبيا) — بدأ وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان اليوم الاثنين، زيارة رسمية إلى ليبيا، استهلها بلقاء عدد من المسؤولين في طرابلس، مرورًا بمصراتة؛ قبل أن يختتم زيارته بلقاء المسؤولين في طبر...

    • مالي: مقتل 11 مسلحا في كمين وسط البلاد

      آبا - باماكو(مالي) — أعلنت وزارة الدفاع في مالي في بيان لها، أن الجيش قتل 11 مسلحا صباح الأحد في غابة سموني في دائرة ماسينا بمقاطعة سيغو، بوسط البلاد، إثر كمين أسفر عن مقتل أحد الجنود وإصابة آخر بجروح.

    جمهورية جنوب السودان - انتهاكات

    الأمم المتحدة: قوات حكومة جنوب السودان ارتكب انتهاكات مروعة

    آبا - جوبا(جنوب السودان)

    اتهمت الأمم المتحدة، قوات حكومة جنوب السودان وحلفاءها بقتل أكثر من مئتي مدني واغتصاب 120 امرأة على الأقل أثناء هجماتها على قرى تسيطر عليها المعارضة.

    وتضمن تقرير، أصدره اليوم الثلاثاء مـكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وبعثة حفظ السلام في جنوب السودان، أعمالا تعد انتهاكات جسيمة للقانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان، قد تصل إلى درجة جرائم الحرب، فيما شدد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين، على أن "الجناة... يجب ألا يفلتوا من العقاب".

    التقرير الأممي أفاد بمقتل 232 مدنيا على الأقل وإصابة الكثيرين في الفترة بين 16 أبريل نيسان، و24 مايو أيار، في هجمات ارتكبتها القوات الحكومية والموالية لها والشباب المسلحون في قرى تقع بمناطق تسيطر عليها المعارضة في ماينديت ولير.وتعرضت 120 امرأة للاغتصاب في هجمات شنتها حكومة جنوب السودان وقوات حليفة لها في قرى تسيطر عليها المعارضة.

    كما تم استهداف المدنيين، وقتل العجائز وأشخاص من ذوي الإعاقة وأطفال صغار، في أعمال عنف مروعة. وشنق بعضهم وتعليقهم على الأشجار، فيما أحرق آخرون وهم أحياء في منازلهم.

    وتضمن بيان للمكتب أن تحقيقات أجرتها الأمم المتحدة أشارت إلى ثلاثة قادة يشتبه بأنهم يتحملون "المسؤولية الأكبر" عن أعمال العنف التي شهدتها ولاية الوحدة في الفترة من 16 أبريل نيسان إلى 24 مايو/أيار والتي قد تندرج ضمن جرائم الحرب.


    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال