الآن

    • غسان سلامة: سنفرض عقوبات على من يخرق وقف إطلاق النار بطرابلس

      آبا - طرابلس(ليبيا) — توعّد المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، مساء الثلاثاء، بفرض عقوبات على قادة الميليشيات الليبية المسلحة، في حال تجدد خرق اتفاق وقف إطلاق النار في العاصمة طرابلس.

    • الأمطار في مالي تخلف 13 قتيلا

      آبا ـ باماكو (مالي) : مراسلنا : آليو دياوارا — الفيضانات التي سببتها الأمطار الغزيرة التي تهاطلت على مالي في الأيام الأخيرة، خلفت يوم 17 سبتمبر 13 قتيلا و 14 جريحا و 137.605 منكوبين ، حسب نتيجة وزعت على الصحافة يوم الاربعاء في...

    • ليبيا.. رفع حالة التأهب في العاصمة طرابلس

      آبا - طرابلس(ليبيا) — أعلنت وزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني الليبية، اليوم الثلاثاء، رفع حالة التأهب الأمني ورفع درجات الاستعداد القصوى، مطالبة جميع الأجهزة الأمنية التابعة لها بأخذ الحيطة والحذر.

    جنوب إفريقيا - عنف

    قتيلان في هجوم داخل مسجد في جنوب إفريقيا

    آبا ـ جوهانيسبورغ (جنوب إفريقيا)

    لقي شخصان حتفهما، وأصيب آخرون بجروح، جراء هجوم بسكين في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس داخل مسجد في مالزبري في جنوب أفريقيا قبل أن تقتل قوات الأمن المهاجم.

    وأفادت مصادر أمنية أن شخصين قتلا في هجوم بسكين في وقت مبكر  من صباح الخميس داخل مسجد في مالزبري بالقرب من الكاب في جنوب البلاد، قبل أن تقتل الشرطة  الشخص المهاجم، ووصف شهود عيان المهاجم بأنه أجنبي في الثلاثينيات من عمره.

    وقالت منظمات دينية إنه لا شك أن الهجمات باستخدام الأسلحة البيضاء ينظمها إرهابيون. لكن السلطات قالت إنها بحاجة لدليل لربط الهجمات بالإرهاب.

    وقالت المتحدثة نوليوسو رويكسانا إن المصلين أبلغوا الشرطة التي عثرت على شخصين مصابين بطعنات مميتة بالسكين والعديد من الجرحى، متابعة أن المشتبه به وهو في الثلاثينات من العمر هاجم الشرطة بالسكين فقتلته.

    ويعد ذلك ثاني هجوم على مسجد في البلاد منذ مايو من العام الجاري، ويأتي الهجوم بعد شهر على اعتداء مماثل، حيث اقتحم ثلاثة رجال يحملون أسلحة بيضاء في العاشر من  مايو مسجدا في فرولام بمقاطعة كوازولو-ناتال وقتلوا أحد المصلين وأصابوا اثنين آخرين بجراح خطيرة، ولا يزال المهاجمون الثلاثة فارين.

    تبلغ نسبة المسلمين 1,5% من سكان  جنوب أفريقيا البالغ عددهم 53 مليون نسمة، وكانت جنوب إفريقيا. بعيدة عن الهجمات الجهادية التي تشهدها دول أفريقية أخرى، حيث تعيش الطوائف في أجواء من التسامح الديني.

    أك/آبا

    الرد على هذا المقال