الآن

    مدغشقر - انتخابات

    افتتاح مراكز الاقتراع في مدغشقر

    آبا - أنتاناناريفو(مدغشقر)

    بدأ نحو عشرة ملايين ناخب فى مدغشقر الإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات الرئاسية التى يتنافس فيها ستة وثلاثون مرشحا.

    وافتتحت مراكز الاقتراع في العاصمة أنتاناناريفو، أبوابها عند الساعة السادسة صباحا  بالتوقيت المحلي، أمام الناخبيبن لاختيار رئيس من بين ستة وثلاثين مرشحا بينهم ثلاثة سياسيين بارزين لإدارة شؤون دولة تعانى لتوفير فرص عمل ومكافحة الفقر وإنهاء الفساد.

    وقد تم نشر عدد كبير من قوات الشرطة، لاسيما حول الاستاد البلدى الكبير فى "المحامصنة" وأكثر من 200 فرد من قوات التدخل السريع.

    وقد بدت نسبة المشاركة متوسطة حيث شوهدت  طوابير صغيرة في الصباح أمام المدارس الثانوية والمدارس التي تضم بعض مراكز الاقتراع، ومن المتوقع أن تشهد ارتفاعا في ساعات المساء

    بالنسبة للكثير من ناخبي مدغشقر ، فإن  الأولوية هي مكافحة الفقر في هذا البلد حيث يعيش ثلاثة أرباع السكان على أقل من 1.90 دولار في اليوم.

    ويسعى الرئيس هيرى راجاوناريمامبيانيا للفوز بفترة ثانية فى السلطة، وينافسه رئيسان سابقان هما مارك رافالومانانا وأندريه راجولينا، وجاب الثلاثة الجزيرة الواقعة فى المحيط الهندى لحشد الأصوات، وتعهد كل واحد منهم بتسريع عملية انعاش اقتصاد يتوقع صندوق النقد الدولى أن يرتفع إلى أكثر من 5 فى المئة هذا العام، ليكون أعلى معدل خلال عشر سنوات.

    وكانت بيانات المفوضية الانتخابية فى مدغشقر قد أظهرت مؤخرا أن هناك نحو 10 ملايين ناخب مسجل فى الدولة التى يبلغ تعدادها 25 مليون نسمة، ولا يتوقع كثير من المحللين فوز أى مرشح من الجولة الأولى، وستجرى جولة ثانية يوم 19 ديسمبر المقبل بين المرشحين الاثنين الأكثر حصولا على الأصوات فى الجولة الأولى.

    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال